2016/10/04

مناظرة

حدث في عهد الخديوي اسماعيل أن سئل من سيدخل الجنه ؟
هل هم اليهود أم النصارى أم المسلمين؟
أرسل الخديوي بطلب الى اﻹمام محمد عبده وإلى قس مسيحي وحاخام يهودي يسألهم هذا السؤال 
وليعرف جواب كل منهم ونظرته إلى هذا اﻷمر 
هل هم اليهود أم النصارى أم المسلمين ؟
لكن الذي حدث ان اﻹمام محمد عبده أجاب عن السؤال ولم يستطع بعده أي من الحاخام والقس المسيحي الرد بعده 
ﻷن رده كان في غايه الروعة والفطنه واﻷدب وهذا ما أحرجهم امام الخديوي وجعله يبتسم للإمام على حنكته وصدق كلامه  حيث قال: إن دخلت اليهود الجنه فنحن داخلوها معهم ﻷننا آمنا بنبيهم موسى عليه السلام 
وإن دخلت النصارى الجنه فنحن داخلوها معهم ﻷننا آمنا بنبيهم عيسى عليه السلام
وإن دخلنا نحن الجنه ونحن داخلوها برحمه الله 
فلن يدخلها معنا لا اليهود ولا النصارى ﻷنهم لم يؤمنوا بنبينا محمد  صلى الله عليه وسلم
لم يترك لهما كلاما بعد ماقاله
فانصرفا دون ان يعلقا على كلام اﻹمام محمد عبده ﻷن الكلام كان أبلغ من المقام 
الحمد لله على نعمة اﻹسلام وكفى بها من نعمة🌹🌹🌹

ما أجمل الحوار بحكمه وأريحية ...🌹

مناظرة Rating: 4.5 Diposkan Oleh: مهند الشيخلي

احصائية

جدنا على facebook