2013/11/19

العلم و البحوث العلمية و الطبية و الدوائية

بسم الله الرحمن الرحيم
العلم
هل العلم مهنة؟
من المؤكد أن العلم في زمننا هذا هو ليس مهنة للضعاف القلوب . على العكس من ذلك ،العلم اصبح هو العدوانية فهو لا يرحم في مجال الأعمال.




فعلى الرغم من المكانة الاجتماعية والتبجيل لهم ، فأغلب العلماء الآن ، أكثر من أي وقت مضى دافعهم هو كسب الكثير من المال حتى لو دفعهم ذلك  نحو التزوير  و التدليس حتى لو دفعهم ذلك إلى تزوير بحث في السعي لتحقيق زيادات أكبر لأنفسهم او للشركات التي تدفع لهم بالمنح أو لمزيد من الدعاية و الاعتراف العلني .

فلقد تغيرت العملية العلمية إلى حد كبير على مر السنين.

فاتسمت بالضغط للحصول على التمويل ، والذي هو في كثير من الأحيان يربط التقدم المهني ، وهذا على حد سواء يكون داخليا من صاحب العمل وخارجيا من منح التي تعطيها الهيئات.

فالعلم الحديث يعتمد كثيرا على التمويل بالديون وبالتالي الدرجة العالية من التوجيهات ، التي تفرضها الجهة المهيمنة ، و هي الشركات الكبيرة و الدول الكبرى (كالولايات المتحدة الأمريكية)  ، وكلاهما يكون واضح من حصصهم في نتائج ومعطيات البحث.

مما يزيد من تعقيد هذه التحديات المالية ، والعثور  على العلماء المحنكين  انفسهم للمنافسة وبالتالي الحصول على أموال محدودة في حقل متخم ، مما قد  ترتفع بالصغار ، من عديمي الخبرة نسبيا من بين الممارسين.

وكل هذا بسبب التنافس على المنح و الوضع  و الموقف و المال يجعل منها إغراء كافي لتنحرف بعيدا عن هدفها.

وهذا يوصلنا ويوضح هذه النقطة: كما هو الحال بالنسبة لشركة فارما الكبيرة مع  علاج السرطان عندما "نعلم" بأنها مستعدة تماما لوقف جميع البحوث عندما يجدون ان ذلك يؤثر على منتجاتهم من  الدواء .
[youtube=http://www.youtube.com/watch?v=lKbdzGTM5cM#t=265]
يكشف كل هذا البرنامج عن الدرجة التي تلعب بها الأموال و النفعية  واللتين أفسدتا العلم و الطرق التي يمكن أن  ينتهجها المنهج العلمي السليم ،، مما يستوجب فضح أولئك الذين يرتكبونها.
 فمعظم ما يحدث في هذه الممارسة يدور وراء الأبواب المغلقة ، وخارج حدود عيون المتطفلين من الجمهور .
ومع ذلك فهناك من العلماء الذين يجرون بحوثهم يتمتعون بتقديس للمبادئ و القيم الدينية.
وإزاء هذه الخلفية ومع كل ذلك ، يتهم العلم بشكل متزايد في الاحتيال في السعي لتحقيق نتائج البحوث المفيدة والتطبيقات و الأرباح.
 فالعلماء ، مثلهم مثل البقية من الكثير من الناس ، في محاولاتهم في اتباع أساليب ملتوية ، في الحصول على الأوراق المنشورة ، وان تكون لديهم أفكار حول البحوث الممولة ، والتنافس مع زملاء مهنيين ، و تتنافس على المجد.
ويزعم كثيرون أن الغش في العلم هو شائع في المجتمع و مدفوعا بالمال والطموح .
[[ لمشاهدة الفيلم ،،،  اضغط او انقل الوصلة التالية لمتصفحك لطفا : = = =


بسم الله الرحمن الرحيم

{وَمِنَ النَّاسِ وَالدَّوَابِّ وَالْأَنْعَامِ مُخْتَلِفٌ أَلْوَانُهُ كَذَلِكَ إِنَّمَا يَخْشَى اللَّهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاء إِنَّ اللَّهَ عَزِيزٌ غَفُورٌ }فاطر28
مهند الشيخلي  muhannad alsheikhly

العلم و البحوث العلمية و الطبية و الدوائية Rating: 4.5 Diposkan Oleh: مهند الشيخلي

احصائية

جدنا على facebook