2013/08/27

الرصاص في المياه - والتسمم بلرصاص

بسم الله الرحمن الرحيم الرصاص في المياه
المشورة الفنية حول الرصاص في مياه الشرب السلامة من التلوث بالرصاص معدن الرصاص مادة خطرة وهو يوجد بشكل طبيعي
في بيئتنا ويمكن العثور عليه على سبيل المثال: في التربة والماء والغذاء و الغبار المنزلي و الطلاء و السيراميك و الانبعاثات من المركبات. فالرصاص يمكن أن يتراكم في أجسامنا مع مرور الوقت ويمكن أن يكون ذلك ضارا بالصحة ، ولاسيما عند الأطفال الصغار والنساء الحوامل ، ولذا فمن الحكمة تجنب التعرض المفرط لمادة الرصاص ومن جميع المصادر. اتخذت في الآونة الأخيرة إجراءات للحد من التعرض للرصاص المنبعث من عوادم السيارات والطلاء وجعل لذلك حدود أكثر صرامة تم تعيينها من قبل الاتحاد الأوروبي فيما يتعلق بمستوى جواز وجود الرصاص في مياه الشرب. النسب المسموح بها من الرصاص: منذ كانون الثاني 2003 تم تخفيض السماح للحد الأقصى من الرصاص في مياه الشرب من 50 ميكروغرام لكل لتر (50 جزء لكل بليون جزء) إلى 25 ميكروغرام لكل لتر. وهذا المستوى سوف يتم تخفيضه إلى 10 ميكروغرام لكل لتر اعتبارا من عام 2013. يتم التأكد الآن بأن التأسيسات الحديثة لأنابيب المياه لا تحتوي على أي مركبات الرصاص فيها وهذا يشمل التأسيسات العامة والخاصة والرئيسية و الفرعية , ولكن في التأسيسات القديمة والتي كانت قد أنشأت قبل 1960 فأنها قد تحتوي على الرصاص في تراكيبها , حيث كان الرصاص يستخدم في صناعة الأنابيب ذات الأقطار الصغيرة و وصلات الخدمة ، فضلا عن السباكة الداخلية في المباني ، حيث كانت أغلبها من الرصاص. فإذا كان الرصاص موجود في مياه الشرب الخاص في بيتك على سبيل المثال: فأنه سيكون قد تم حله (انحلاله) من الأنابيب (المواسير) المصنوعة من الرصاص والتوصيلات بين المصدر الرئيسي للماء في الشارع التابع للإدارة المحلية و التوصيلات الداخلية الخاص بك/الزبون , وهذا يكثر احتماله في البيوت و الأبنية القديمة والتي لم تحدث خلال الأربعين سنه الماضية. مخطط حدود المسئولية في شبكات المياه:
مهند الشيخلي muhannad alsheikhly

الرصاص في المياه - والتسمم بلرصاص Rating: 4.5 Diposkan Oleh: مهند الشيخلي

احصائية

جدنا على facebook