2010/11/19

فن طلاء السيارات

بسم الله الرحمن الرحيم

فن طلاء السيارات

جرت العادة أن يجيبك الشخص عندما تسأله عن أي سيارة يقود بقوله أنها نيسان زرقاء أو كابرس خضراء ذلك أن لون السيارة هو أحد أهم خصائصها بالنسبة للمستخدم . لقد ولت الأيام التي كان هنري فورد وغيره من مصنعي السيارات يقدمون للعملاء خيارات محدودة لألوان السيارات .
على الرغم من الأهمية الكبيرة التي يعلقها العميل على لون السيارة التي سوف يقتنيها إلا أن اللون بالنسبة لمصنعي السيارات يمثل اقل العوامل أهمية من مجموع العمليات المتعددة لطلاء السيارات وإكسابها اللون المطلوب .يذكر في هذا الصدد المهندس توني واردروبر
(Tony Wardropper)كبير مهندسي ضمان الجودة في مصانع شركة نيسان في صندر لاند أن لون السيارة يماثل في أهميته الورق الذي تغلف به الهدية ذلك انه يبدو جيد في مظهره إلا أن ما يقع تحته هو الأكثر أهمية .
يحتوي القسم الخاص بالدهان في مصانع نيسان على خطي إنتاج أحدهما مخصص لطراز ميكرا (Micra) التي لازالت تتصدر قوائم المبيعات في الولايات المتحدة وتبدو الفوضى ضاربة في هذا القسم حيث تشاهد أجزاء من أجسام السيارات مطلية باللون الأبيض الممزوج بالأحمر أو الأزرق المعدني البراق (Metalic). محرك في خط الإنتاج العلوي بينما أجزاء الهيكل الرئيسي المدهونة بلون الأساس الأخضر تغمر في خزانات تحتوي لأفران التجفيف سداسية الشكل .
أهم وظائف الدهان والطبقات الأساسية المتعددة هي حماية السيارات من التآكل والتأثر بالعوامل الطبيعية القاسية من تفاوت في درجات الحرارة والرطوبة بالإضافة إلى حماية جسم السيارة من الثقوب والخدوش. عندما تصل أجسام السيارة المكونة من ألواح حديدية بيضاء اللون من مصنع التركيب الى ورشة الدهان تكون أول خطوة هي حماية المعدن من التآكل حيث يتم غسله بمنظفات هيدروكربونية لمدة عشرون دقيقة لإزالة العوالق والأوساخ ثم بعد ذلك يتم غمر جسم السيارة في حامض فوسفات الزنك لتهيئة المعدن لتطبيق الطلية السفلية بتكوين البنية البلورية للمعدن لتعزيز يتم تجفيف جسم السيارة بتعريضها لحرارة بدرجة 80م، تغمر بعد ذلك في أول خزان دهان لتطبيق الطلية السفلية.
تصنع جوانب وقاعدة خزان لطلاء من الكربون وتعمل كأنود بينما يعمل جسم السيارة ك كثود وبواسطة هذه الخاصية الكهربائية تترسب بالجاذبية طبقة الطلية السفلية على الألواح المعدنية لجسم السيارة . وتستغرق هذه العملية ثلاثون دقيقة ويتم خلالها غمر السيارة مرتين أو ثلاثة مرات للتأكد من أن كامل جسم السيارة بما في ذلك الزوايا والمنحنيات والأجزاء المخفية قد تمت تغطيتها بالدهان بشكل منتظم ومتساو.

الحماية الإضافية

 بمجرد خروج أجسام السيارات من خزانات الغمر تدخل الى فرن التجفيف حيث تتعرض الى درجة حرارة حتى 180م لمدة عشرون دقيقة وتعتبر هذه المرحلة اكثر المراحل حرارة في إجراءات الدهان . بعد التجفيف يتم تطبيق مادة الPVC للجزء السفلي من جسم السيارة كحماية إضافية ضد التآكل وتتم هذه العملية إما يدويا أو بواسطة الإنسان الآلي "الربوط".
توضع طبقة من مادة البيتومين على أرضية جسم السيارة. وتعمل كطبقة عازلة للضوضاء والاهتزازات. وتعمل الحرارة في الفرن اللاحق على إذابة البيتومين ومادة ال PVC ثم يعبر جسم السيارة الى مرحلة لاحقة حيث تتم مراقبة مدى انتظام الدهان على السطح المعدني والعمل على تنعيم وتهذيب المناطق غير الجيدة . حتى يكون جسم السيارة جاهزا لمراحل الدهان الأخرى.

ألوان الدهان

تعد اللزوجة أمر حيوي بالنسبة الى ورش الدهان حيث يتوجب ضبط مرشات الدهان التي تدار يدويا أو آليا الى معدلات التدفق المطلوبة. يقول السيد /واردروبر لطرازي السيارتين Micra  وprimera (17) لونا مختلفا وهناك خمسة ألوان فقط مشتركة بين الطرازين . وأفاد بان خط الدهان في مصانع شركة نيسان اكثر مرونة وتطورا حيث يمكن طلاء أي سيارة على الخط بلون مختلف عن الأخرى إلا انه ولأسباب لوجستية يفضل أن تدهن كل 10-15 سيارة بلون واحد.
يشحن الدهان بالكهرباء الاستاتيكية بتيار عال الفولتية يمر عبر فوهات مرشات الدهان والتي تدور بمعدل 30000 دورة في الدقيقة ويعني الشحن الكهربائي أن السيارة والتي تم تأريضها تكون اكثر جذبا للدهان مما ينتج عنه تغطية شاملة وممتازة. ويفيد بهذه المناسبة المهندس واردوبر أن هذه التقنية تعني بأن حوالي80% من الدهان يتجه مباشرة نحو الهدف وهي نسبة ممتازة مقارنة بمعدلات لا تزيد عن 30% التي كانت تتحقق يدويا وغير المشحونة كهربائيا.
بعد هذه المرحلة يتم وضع جسم السيارة في فرن تجفيف في ظل حرارة تصل درجتها الى 140م. ثم يتم فحص السيارة بالنظر العادي للتحقق من مدى تناسب درجة اللون عبر جميع أجزاء الجسم وملاحظة العيوب الصغيرة والعمل على إخفاءها .تستهلك السيارة الواحدة في ورش الدهان الخاصة بمصانع شركة نيسان ثلاثة ليتر من الدهان للطلية السفلية ولترين لطبقة الأساس وأربعة طبقات لطبقة النهائية . تثق شركة نيسان في كفاءة سياراتها لذلك فهي تقدم ضمان ل 3 سنوات ضد الثقوب والخدوش في الأعمال المعدنية للهيكل .
معظم الناس يعتقدون إن دهان سياراتهم عبارة عن طبقة واحدة من اللون تم دهنها على السيارة قبل تلميعها بطبقة من الورنيش ومن ثم تسلم للعميل .إلا انه في الحقيقة أن عملية الدهان تتطلب تطبيق أكثر من أربعة مواد مختلفة والتي يتم اختيارها وإعادة اختبارها لتوفر ليس فقط لون ذي عمق وبريق ولكن طبقة عالية الحماية تعزل جسم السيارة من العناصر والعوامل الخارجية .
لاختبار كفاءة المواد المستخدمة في تصنيع الدهان وفي التقنيات التي توظف لإتمام عملية الطلاء يتم تعريض السيارة لدورات متعاقبة من التغيرات المناخية السريعة إذ خلال فترة ثمانية أسابيع تتعرض السيارة بشكل متواصل الى دورات من الحرارة ، الرطوبة ، الجفاف ، الثلج ، وبذلك يتعرض طلاء السيارة لقسوة أحوال مناخية تقدر بعشرة أعوام في اختبار يدوم فقط لثمانية أسابيع بشأن كل ما يمكن أن تتعرض له السيارة في الخدمة لمدة عشر سنوات . ويتم ذلك عبر رش الملح على جسم السيارة وتعريضها للبرودة وتكون الثلج في الغرف المبردة وكذلك تعريض الدهان للأشعة فوق البنفسجية .
تسعى شركة نيسان حاليا إلى تصنيع سيارات بطلاء جديد يمكن أن يتغير لونه من الفضي الى الزهري الى الأخضر وغيرها من الألوان وذلك باستخدام نوع جديد من الدهان من إنتاج شركة (Du pont kansi) دو بونت كانساي أطلق عليه اسم كروما فلير(Chroma Flair).
وينتج من خلال طلاء شريط من الألمنيوم العاكس من الجانبين بطبقة رفيعة من الزجاج وطبقة من طلاء غير شفاف ثم يتم توصيلها لانتاج صبغة دهان متقشر يتغير من لوم الى آخر اعتمادا على الزاوية التي ينظر منها الى السطح المدهون . وينتج تعدد الألوان من التحكم الدقيق في سماكة الطبقات في هيكل صبغة الدهان.

فن طلاء السيارات Rating: 4.5 Diposkan Oleh: نينو جاد

احصائية

جدنا على facebook